ولد دونالد ترامب عام 1946 في نيويورك. وقد جمع ثروته من خلال عمله كمقاول ومطور للعقارات. وقد عرف عن والده بأنه كان مقاولاً في مجال الانشاءات كذلك، حصل على شهادة جامعية في الاقتصاد من جامعة بنسلفانيا عام 1968.

في عام 1971 انخرط في قطاع تطوير العقارات في مشاريع مربحة وكبيرة في مانهاتن- نيويورك، كان أهمها مشروع بناء فندق (كراند حياة) عام 1980 الذي وضعه كأفضل مطور عقاري في المدينة، وقد قاده التوسع في مجال الانشاءات العقارية الى جعله من أصحاب المليارات، حيث تقدر صحيفة فوربس ثروته بـ 4.5 مليار دولار أميركي، بالاضافة الى قطاع العقارات فقد عمل في مجال الانتاج التلفزيوني أيضاً بالشراكة مع مؤسسة (NBC)  الاعلامية.

حاول الدخول في سباق الترشح للرئاسة الأميركية عام 2000 ولكنه لم يستطع الاستمرار بسبب ضعف النتائج التي حققها في كاليفورنيا آنذاك، ولكن ذلك لم يقلل من شهيته للوصول الى رئاسة الولايات المتحدة، حيث أعلن عام 2012 عن نيته للدخول في سباق الترشح مرة أخرى، ولكن بسبب انخراطه في حركة (Birther) التي كانت تشكك بمسقط رأس الرئيس الأميركي باراك أوباما خارج الولايات المتحدة قد ضربت سمعته السياسية حينها، ولكنهُ استمر في أن يكون من أشد المنتقدين لأوباما، ليس فقط فيما يتعلق بمكان ولادته ولكن ضد سياساته كذلك.

في عام 2015 أعلن عن ترشحه لمنصب رئيس الجمهورية عن الحزب الجمهوري، ولكن بسبب تصريحاته التي عدت غير لائقة بحق المكسيكيين، والسيناتور جون ماكين، أعلنت عدة مؤسسات أميركية قطع علاقات العمل به، ومنها مؤسسة (NBC)، بالاضافة الى مؤسسات تجارية ورياضية أميركية أخرى، ويبدو من خلال المراقبين لشأن الانتخابات الأميركية القادمة، أنّ ترامب يبقى أحد أقوى المرشحين المحتملين للحزب الجمهوري الأميركي في الانتخابات الرئاسية الأميركية القادمة.

وفيما يلي بعض اقواله التي تعكس توجهاته المختلفة:

مواقف دونالد ترامب من:

إسرائيل:

  • ترامب يعلن دعمه للجمهور الإسرائيلي، لكنه يدعو الى الحياد في السياسة.

https://www.youtube.com/watch?time_continue=47&v=o58F_lqi-Fs

  • “اسمحوا لي بأن أكون رجلاً محايداً الى حد ما، دعونا نرى ما سيحدث- سأحاول ذلك وسيكون عظيما”.

http://edition.cnn.com/2016/02/18/politics/donald-trump-israel-palestinian-neutral/

  • صرح ترامب بأنه سيستمر في التجسس على حلفائه مثل إسرائيل وألمانيا.

http://www.nytimes.com/2016/03/27/us/politics/donald-trump-transcript.html

المملكة العربية السعودية:

  • من الذي فجر مركز التجارة العالمي؟ لم يفعل ذلك العراقيون، من فعلها هو سعودي – دعونا نلقي نظرة على المملكة العربية السعودية، ونفتح ملفاتها”.

http://nymag.com/daily/intelligencer/2016/02/donald-trump-suggests-the-saudis-did-911.html

  • قال ترامب: “لا يتم تعويضنا لقيامنا بحماية العديد من البلدان التي ستتكلم حولها بما في ذلك المملكة العربية السعودية ” وتابع “أود أن أقول كحد أدنى، يجب أن يتم تعويضنا، تعويضنا بشكل كبير … اعتقد انه ما لم تحصل المملكة العربية السعودية على عباءة الحماية الأمريكية من بلدنا، فإن المملكة العربية السعودية لن تكون موجوده.”

ترامب يدعو للمطالبة بالحصول على تعويضات من المملكة العربية السعودية.

http://www.cbsnews.com/news/donald-trump-america-first-vision-world-election-2016/

  • صرح ترامب بأنه لن يشتري النفط السعودي حتى تظهر المملكة التزاما حقيقيا في مكافحة الإرهاب

http://www.cbsnews.com/news/donald-trump-america-first-vision-world-election-2016/

  • قال ترامب “بدوننا، لم تكن المملكة العربية السعودية لتتواجد” وأضاف “لا وجود لها.”

“الآن نحن لسنا بحاجة لنفط السعودية كثيرا، وإذا تركنا شعبنا يذهب، فنحن لن نحتاج للنفط على الإطلاق، ويمكن أن نسمح للجميع بالمحاربه من أجله”.

http://www.bloomberg.com/politics/articles/2015-08-16/donald-trump-adds-saudi-arabia-to-list-of-countries-ripping-off-the-u-s-

  • [email protected] هل قام بلدكم، المملكة العربية السعودية، بإيواء أي من اللاجئين السوريين؟ ان لم تفعلوا ذلك، لماذا؟ “

https://twitter.com/realDonaldTrump/status/675932562523594753?ref_src=twsrc%5Etfw

  • “الأمير الغبي[email protected] يريد السيطرة على سياسي الولايات المتحدة من خلال مال أبيه. لن تستطيع ان تفعل ذلك عندما أحصل على المنتخبين. # Trump2016 “- ترامب

https://twitter.com/realDonaldTrump/status/675523728055410689?ref_src=twsrc%5Etfw

  • الوليد بن طلال: “[email protected] أنت وصمة عار ليس فقط على الحزب الجمهوري ولكن على كل أمريكا. انسحب من سباق الرئاسة الامريكية لأنك لن تفوز “.

https://twitter.com/Alwaleed_Talal/status/675390247165915137?ref_src=twsrc%5Etfw

  • “داعش يأخذ كميات هائلة من المال من القنوات المصرفية، وكما تعرف فإن كثير من الناس في البلدان الذين نعتقد أنهم حلفاؤنا يعطون داعش كميات هائلة من المال عبر قنوات مصرفية مظلمة جدا، ويجب علينا أن نوقف تلك القنوات المصرفية منذ فترة طويلة وأعتقد أننا لم نفعل شيئا لوقفها، وهذه كمية كبيرة من المال، كبيرة جدا، إنه مبلغ هائل من المال، حتى انه ليس من النفط فقط “.

ترامب يصدر بيانا بشأن مقاتله الدول التي تسهل آليات تمويل داعش.

http://www.nytimes.com/2016/03/27/us/politics/donald-trump-transcript.html

  • “دونالد ترامب: علينا حلب الالبان من المملكة العربية السعودية السمينة قدر الإمكان، وعندما

يصبح المشايخ الأثرياء عديمي الفائدة، يتحتم علينا أن نتخلى عن منطقة الشرق الأوسط “

http://awdnews.com/top-news/donald-trump-we-should-milk-the-fat-saudi-arabia-as-much-as-possible,-and-when-the-wealthy-sheikhs-becomes-useless-we-should-abandon-the-middle-east

 الصراع الطائفي، بما في ذلك سوريا وداعش:

  • ترامب لا يعرف الفرق بين السنة والشيعة

http://www.mediaite.com/online/donald-trump-doesnt-quite-know-the-difference-between-the-kurds-and-the-quds/

  • ترامب لا يعرف من هو السيد حسن نصر الله، وأيمن الظواهري، وأبو محمد الجولاني، وأبو بكر البغدادي.

http://www.mediaite.com/online/donald-trump-doesnt-quite-know-the-difference-between-the-kurds-and-the-quds/

  • ترامب لا يعرف الفرق بين فيلق القدس الايراني والاكراد، ولا يعرف من هو قاسم سليماني.

http://www.mediaite.com/online/donald-trump-doesnt-quite-know-the-difference-between-the-kurds-and-the-quds/

  • ترامب يقر بعدم وجود “متمردين معتدلين” في سوريا ويتعهد بخفض الدعم للثوار السوريين وبذل جهد عسكري لمحاربتهم.

https://twitter.com/realdonaldtrump/status/510499676165259265

  • ترامب لا يعرف الفرق بين حماس وحزب الله

http://time.com/4022603/2016-election-foreign-affairs-international-relations-donald-trump-republican-nomination/

  • ترامب يعارض وبقوة الإطاحة ببشار الأسد

http://www.juancole.com/2016/02/did-bashar-al-assad-win-new-hampshire-trump-sanders-mideast-policy.html

  • ترامب يشجع على السماح لبوتين وروسيا بالتعامل مع الوضع السوري.

http://www.juancole.com/2016/02/did-bashar-al-assad-win-new-hampshire-trump-sanders-mideast-policy.html

 إيران:

  • ينتقد ترامب وبشدة الصفقة النووية الايرانية، ويشير إلى أنها كانت “رهيبة”، وقال “لقد منحناهم مليارات الدولارات في هذه الصفقة، وهو ما لا يجب أن يعطى لهم، يجب أن نبقي على المال”.

http://www.slate.com/articles/news_and_politics/politics/2016/01/donald_trump_is_the_only_serious_gop_candidate_who_hasn_t_promised_to_rip.html

  • المرشح الجمهوري الوحيد الذي وعد بعدم تمزيق “الاتفاقية النووية”، وبدلا من ذلك دعا إلى “إعادة التفاوض” بشأن الصفقة.

http://www.slate.com/articles/news_and_politics/politics/2016/01/donald_trump_is_the_only_serious_gop_candidate_who_hasn_t_promised_to_rip.html

https://www.washingtonpost.com/news/worldviews/wp/2016/04/04/donald-trump-is-right-about-tearing-up-the-iran-deal-says-a-leading-iranian-hard-liner/

  • قال ترامب بأنه “سيعطي للعقوبات دورا كبيرا، ولا يهمني ان إضاعف العقوبات مرتين او ثلاث

وأعقد صفقة من مركز قوة”.

http://www.foxnews.com/transcript/2015/06/17/donald-trump-running-for-president/

الخلافات:

إن ترامب غير مقبول من قبل الكثيرين نظرا لكونه: “عنصريا”، “ويكره الإسلام”، “ومن كارهي النساء”، و شوفيني متكبر.

جدول

الملاحظات النهائية:

من الواضح أن مواقف ترامب غامضة للغاية ومرنة، كما وقد تغير موقفه بشأن معظم القضايا، وانه في عدم اليقين هذا توجد هناك فرصة، فإن قابلية التطويع هذه تمثل فرصة لحقن السياسة في صالحنا، إن مواقفه في السياسة الخارجية والمثيرة للجدل تنم عن جهل، وانه ببساطة لا يعرف الحقائق، وأن مستشاريه – وجماعات الضغط الذين يعملون معه لديهم أجندة واضحة التي يمكن التصدي لها من خلال ضغط بسيط. لم يكن ترامب سياسيا ويعتمد بشكل كبير على المستشارين في كل مواقفه، خصوصاً السياسة الخارجية.

إن حملة ترامب (خلافاً لجميع المرشحين الآخرين باستثناء بيرني ساندرز) ممولة ذاتياً وبالتالي لا تتطلب أموالاً كبيرة لكي تتأثر، ويبدو أن تأجيج غروره وتقديم حجج منطقية جيدة ستكون كافية للتأثير على سياسته، ينبع بموقفه المعارض لإيران كل من الجهل والمناخ السياسي الأميركي العام وخاصة داخل الحزب الجمهوري، إن الحزب الجمهوري والمرشحون هم أكثر تطرفاً بكثير من ترامب في التعامل مع إيران، مع احتمال استثناء جون كاسج الذي لا يقوم بعمل جيد، وبالتالي اضطر ترامب إلى أن يقوم بخطاب معادي لإيران من أجل الفوز بدعم قاعدة الحزب الجمهوري له في الانتخابات التمهيدية.